معلومات عنّا

انطلقت رحلة سيتي في الإمارات العربية المتحدة في عام 1964 عندما افتتح سيتي بنك، وهو عضو في سيتي جروب، فرعه الأول في دبي الذي تبعه افتتاح فرع ثان في أبو ظبي عام 1971. ومنذ ذلك الحين، اشتهر سيتي بنك الإمارات بتميزه المتواصل في تقديم أحدث المنتجات والخدمات المصرفية لسوق الإمارات العربية المتحدة. وفي عام 2006، افتتحت سيتي مكتبها الإقليمي في الشرق الأوسط في مركز دبي المالي العالمي (DIFC) بعد حصولها على موافقة سلطة دبي للخدمات المالية لمزاولة النشاط المصرفي كمؤسسة مرخصة.

وفي عام 2018، حصلت سيتي على رخصة من سوق أبوظبي العالمي (ADGM) لإنشاء فرع لـ سيتي بنك إن.إيه في سوق أبوظبي العالمي. يوفر فرع سيتي الجديد حلول إدارة السيولة لعملاء سيتي الذين يتطلعون إلى إنشاء مراكز خزينة إقليمية في الإمارات العربية المتحدة.

تُعد سيتي حاليًا واحدًا من أهم مزودي خدمات الائتمان الاستهلاكي، بما فيها القروض الشخصية. تضم شبكة فروع البنك في الإمارات أربعة فروع ومركز ذكي واحد وثلاث صالات لعملاء فئة سيتي جولد وشبكة مكونة من 39 جهاز صراف آلي.

وفي مجال الخدمات المصرفية الاستثمارية الأوسع نطاقًا، تميز سيتي نفسها من خلال الجمع بين ممارسات الاندماج والاستحواذ على المستوى العالمي، ومعاملات أسواق رؤوس المال، إلى جانب تعزيز حضورها المصرفي الراسخ على المستوى الإقليمي. وهذا المزيج الفريد من الخبرة العالمية في منتجات الصناعة المصرفية، والعلاقات المحلية القوية والشبكة الدولية الأكثر شملاً، هو ما يتيح لـ سيتي تقديم حلول شاملة ومبتكرة للعملاء وتلبية الاستراتيجيات المتطورة بشكل متزايد لقاعدة عملائها الإقليميين في الشرق الأوسط في ظل مشهد مالي دائم التغير.

ومن خلال مؤسسة سيتي، وهي ذراع الاستثمار الاجتماعي في سيتي، يسهم البنك في دعم برامج محو الأمية المالية وريادة الأعمال التي تستهدف المواهب المحلية ورواد الأعمال الطموحين في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة. وتحقيقًا لهذه الغاية، أقام البنك شراكات ناجحة مع أرقى المؤسسات الأكاديمية مثل كليات التقنية العليا، وجامعة دبي، وجامعة أبوظبي، وكلية الشارقة للطالبات، وجامعة الاتحاد، ومعهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية على مدى السنوات الخمس عشرة الماضية، بهدف المساعدة في تطوير المواهب المصرفية المحلية. وفي الآونة الأخيرة، دخلت مؤسسة سيتي في شراكة مع مؤسسة أميديست، ومؤسسة التعليم من أجل التوظيف، وإنجاز العرب. وفي إطار التزامها بدعم الحركة البارالمبية على مستوى العالم وداخل دولة الإمارات العربية المتحدة، رعت سيتي بطولة العالم لألعاب القوى لأصحاب الهمم 2019 في دبي.

وفي عام 2020، ساهمت سيتي الإمارات بمبلغ 50,000 دولار أمريكي لصالح مبادرة 10 ملايين وجبة من مؤسسة محمد بن راشد للأعمال الخيرية والإنسانية. وستستخدم المؤسسة الخيرية الأموال لتوفير 20 ألف وجبة للفئات المتضررة من تفشي فيروس كوفيد-19 في الإمارات العربية المتحدة، تحت مظلة الحملة الأكبر في الدولة لتوزيع الطعام على المحتاجين. وتتيح حملة 10 ملايين وجبة للمؤسسات تقديم تبرعات عينية ومالية لتوفير وجبات للأسر محدودة الدخل طيلة شهر رمضان المبارك.